أمن

طخاخ بديلاً لسلمان في المفتشية العسكرية للدفاع العراقية

أعلن وزير الدفاع ثابت العباسي، اليوم الخميس، تغييراً في منصب إدارة المفتش العسكري العام بالوزارة بموافقة رئيس الحكومة محمد شياع السوداني.

وفي وثيقة تحصلت عليها وكالة شفق نيوز وموقعة من قبل وزير الدفاع ثابت العباس تبين فيها “حصول موافقة رئيس مجلس الوزراء على نقل الفريق (مش) الركن عماد ياسين سلمان من منصب المفتش العسكري العام الى امانة السر العام (حسب التنسيب)”.

وأسندت الوثيقة “منصب المفتش العسكري العام للفريق (مش) الركن جواد كاظم محي طخاخ”

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

متطرفان يقتحمان مسجدا في بغداد ويعتديان على إمامه

قام مصدر أمني مسؤول، يوم الاثنين، بالكشف عن تفاصيل تحقيقات تشمل القبض على شخصين متطرفين قاما باغتيال واعتداء على إمام مسجد في العاصمة العراقية بغداد. وقد تم تنفيذ هذا الهجوم الغادر في جامع الكيلاني بمنطقة الزعفرانية، حيث تعرض…

مجموعة “الإنتقام الموعود” تخترق وزارة الطرق الإسرائيلية سيبرانياً

أفادت وسائل إعلام رسمية إيرانية بقيام مجموعة تدعى "الانتقام الموعود" بقرصنة موقع وزارة الطرق الإسرائيلية، حيث نجحت هذه المجموعة في اختراق الموقع وكتبت رسالة تهديد على الصفحة الرئيسية. ويأتي هذا الاختراق في ظل تصاعد…

القبض على أستاذ جامعي ورجل قانون بتهمة تهريب الآثار في النجف

تم القبض على أستاذ جامعي وممثل قانوني في محافظة النجف بتهمة تهريب الآثار، بعد أن وردت معلومات استخبارية تفيد بتورطهما في بيع قطع أثرية في مفرق غماس. تم تشكيل فريق عمل مختص للتحقيق في القضية وضبط المتهمين بناءً على تصريح قاضي…

جهاز مكافحة الإرهاب يوضح بشأن انتحار أحد منتسبيه في مقر عمله

اوضح جهاز مكافحة الإرهاب عن وفاة أحد منتسبيه في مقر عمله بسبب مشاكل عائلية وليس بسبب عمليات إرهابية، وذلك بعد أن قام بالانتحار ليلة أمس. وأشار الجهاز إلى أنه يولي اهتماماً خاصًا بمتابعة حالة مقاتليه وضمان سلامتهم النفسية…

تعرض مكتب تابع لهيئة الحشد الشعبي لهجوم بصاروخ في بابل

أفاد مصدر في الشرطة العراقية بتعرض مكتب تابع لهيئة الحشد الشعبي في محافظة بابل إلى هجوم صاروخي. وقال المصدر إن مجهولين استهدفوا أحد المكاتب التابعة لهيئة حشد بابل بصاروخ نوع RBG7 ليل الثلاثاء على الأربعاء، دون أن يحدث أي…

عرض المزيد من المقالات تحميل...لا يوجد المزيد من المقالات.