مجتمع

محارق وأماكن للطمر”.. العراق يُطلق برنامج تعاون دولي لإدارة “الملف المهمل

بغداد اليوم –  متابعة 

أعلنت وزارة البيئة، اليوم السبت (23 أيلول 2023)، تنفيذ برنامج تعاون دولي بالتنسيق مع الاتحاد الأوروبي في مجال بناء القدرات الوطنية لإدارة النفايات المُشعة، مؤكدة سعيها لإدارة صحيحة للملف، فيما يصف باحث بيئي ملف النفايات المشعة في العراق بأنه “مُهمل”.

وسبق أن حذّرت الوزارة من مخاطر كبيرة تسببها النفايات المشعة بالبلاد، التي لا يجري التعامل معها وإتلافها بطرق صحية، مؤكدة ضرورة وضع المعالجات للملف وعدم الاستمرار بإهماله.

ووفقاً لمدير مركز الوقاية من الإشعاع في الوزارة، صباح الحسيني “بدأت الوزارة البرنامج مع الاتحاد الأوروبي”، باطلاق برنامج يتضمن إقامة دورات تدريبية بشأن الأسس والمفاهيم العامة لترخيص كل مراحل التخلص من النفايات المشعة، بالإضافة إلى إطلاع المتدربين على الهيكل العام للأدلة والمعايير الدولية الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية (IAEA) ووكالة الطاقة النووية (NEA) المتعلقة بالإدارة والتخلص من النفايات المشعة، بما في ذلك أهداف ومتطلبات تقييم الأمان والمعايير الأوروبية (EURAD)، فضلاً عن تعزيز المعرفة حول تطوير مراحل التخلص من النفايات المذكورة والمتطلبات الرقابية الخاصة بمراجعة وتقييم الأمان لمنشآت التخلص من النفايات المشعة”.

وأضاف، أن “المركز يقوم بإجراء التقييم لجميع المواقع الإشعاعية والنووية ومصادر الإشعاع، لمعرفة درجة توافقها مع المتطلبات الرقابية من عدمها، من أجل اتخاذ التدابير الفنية والرقابية لتجنب التعرض لتلك المواد الملوثة إذا لزم ذلك”، مشيراً إلى أن “المركز يعمل ضمن البرنامج الوطني لإزالة التلوث الإشعاعي في عموم البلاد والذي يهدف إلى استكمال تنفيذ أنشطة إزالة التلوث في كل من محافظات نينوى وصلاح الدين وذي قار، فضلاً عن الأنبار”.

الباحث البيئي، علي الزيدي، أكد “ضرورة التعاون والتنسيق الدولي لإدارة النفايات المشعة، إذ إن التعامل معها في البلاد ليس بشكل صحيح”، مبيناً، أن “البرنامج الذي تتحدث عنه الوزارة يحتاج إلى التطبيق العملي لإدارة تلك النفايات عبر محارق وأماكن طمر صحي يجب إنشاؤها وفق معايير سليمة”.

واعتبر أن “ملف النفايات المشعة مُهمل في العراق، وقد سبّب تلوثاً بيئياً وصحياً خلال الحكومات السابقة، ويجب على الحكومة الحالية التأسيس لخطوات علمية لإدارة تلك النفايات والتخلص من أضرارها الخطيرة”، داعياً إلى “أهمية التعاون مع شركات أجنبية مختصة بإدارة النفايات المشعة”.

ولا توجد نسب معلنة للتلوث في العراق، إلا أن تصريحات سابقة لوزارة البيئة ومختصين، تؤكد أن الملف يُعَدّ من الملفات الصعبة، فهناك ملوثات كثيرة داخل المدن وخارجها، ناتجة من أسباب متعددة، منها الحروب السابقة ومخلفاتها، ووجود المصانع داخل المدن، فضلاً عن النفايات الطبية وغيرها.

 

المصدر: العربي الجديد + الصحيفة الرسمية 

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

بالوثيقة.. التعليم تقرر اجراء امتحان مشترك في الجامعات الحكومية والأهلية

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في العراق إجراء امتحان مشترك للمراحل ما بعد الأولى لجميع الاختصاصات في الجامعات الحكومية والأهلية. ووفقاً لوثيقة صادرة عن الوزارة، تم تحديد تاريخ 21 كانون الثاني 2022 كتاريخ لإجراء…

استجابة لـ “بغداد اليوم”.. توجيه حكومي بإعادة فتح بوابة الخضراء المؤدية الى شارع الكندي

أفاد مصدر مطلع يوم الأحد أن الجهات الحكومية قد أصدرت توجيهًا بفتح بوابة الخضراء المغلقة التي تؤدي إلى شارع الكندي في وسط العاصمة بغداد أمام حركة المواطنين. وأشار المصدر إلى أن هذا الإجراء يأتي في إطار سعي الحكومة لتخفيف…

قبل بدء مواعيد الدوام الجديدة وضرب نظام التوقيت.. مطالبات بتمديد عطلة العيد

طالب عدد من المواطنين في العراق بتمديد عطلة عيد الفطر حتى يوم الثلاثاء بدلاً من السبت، بسبب تقارب موعد العيد بين المذاهب المختلفة في البلاد، وبدء تطبيق نظام المواعيد الجديدة لدوام الوزارات. وقد انتشرت مناشدات على مواقع…

بعد الاعتداء على معبد لهم في ميسان.. الصابئة يحملون الحكومة مسؤولية حمايتهم

أدان مجلس أعيان الصابئة المندائيين الاعتداء الذي تعرض له معبد الصابئة المندائيين في ميسان، ووصفه بأنه عدوان غادر وجبان، مطالبًا الحكومة العراقية بتحمل مسؤوليتها في حماية أبناء الطائفة وممتلكاتهم. وقد أسفر الهجوم عن إصابة…

وفاة الملحن العراقي كوكب حمزة في الدانمارك

توفي الملحن العراقي المبدع كوكب حمزة في الدنمارك عن عمر يناهز 87 عاماً في مستشفى بسبب حالة صحية طارئة. وقد عرف حمزة في السبعينيات بإبداعه في تاليف الألحان لأغاني شهيرة مثل "يا نجمة" و"القنطرة بعيدة"…

عرض المزيد من المقالات تحميل...لا يوجد المزيد من المقالات.