تكنولوجيا

تقارير مصورةالعلماء يحذرون من الفيروسات العابرة للزمن.. لماذا هي خطيرة؟

يقصد العلماء هنا جيشا من الفيروسات القديمة الخاملة في الجليد، التي تستعد للظهور من جديد والانتقال إلى البشر بعد ذوبان التربة الصقيعية، وما يعزز هذه الفرضية التغير المناخي.

وتقول دراسة بريطانية إن التربة الصقيعية تغطي خمس النصف الشمالي للكرة الأرضية، وهي طبقة صلبة من الأرض المتجمدة، تشكلت من الرمل والصخور في مناطق خطوط العرض العالية والمرتفعة، مثل غرينلاند وألاسكا وسيبيريا وهضبة التبت شمالي وكندا.

وهذه الطبقة، وفق الدراسة، تحبس في طياتها ميكروبات أطلق عليها الخبراء اسم “الغزاة المسافرين عبر الزمن”.

وهذه ليست المرة الأولى التي يسلط فيها الضوء على الفيروسات الخاملة، ففي عام 2012 أكد العلماء أن بقايا مومياء محنطة عمرها 300 عام مستخرجة من سيبيريا احتوت على توقيعات جينية للفيروس المسبب للجدري.

أما اليوم، فنظرا لارتفاع معدلات ذوبان الأنهار الجليدية والتربة الصقيعية التي يشهدها العالم حاليا، قد تمنح هذه الكائنات الحية والميكروبات الدقيقة فرصا للعودة لحياة البشر.

عودة الفيروسات أمر محتمل ولكن

ويقول اختصاصي علم الوبائيات والباحث المشارك في جامعة “كينغز كوليدج” الدكتور عبد الكريم أقزيز لـ”سكاي نيوز عربية”: “إن ظهور فيروسات جديدة أو إعادة إحياء فيروسات قديمة أمر محتمل ومحتمل جدا”.

وأضاف أن المشكلة في الفيروسات أنه ليس كانئا حيا وليس جمادا، فهو عبارة عن قطعة صغيرة من الحمض النووي ومحاط بغلاف من البروتين، وبالتالي من الصعب أن يموت، لذلك يعتبر نصف حي، وقد يعيش عمليا لفترة طويلة جدا نتيجة ذلك قد تصل إلى آلاف السنين.

وعلى سبيل المثال، أظهرت دراسة نشرت عام 2014 أن عينات من التراب المجمد في سيبيريا، جرى فيها اكتشاف 13 نوعا من الفيروسات يُعتقد أنها كانت تعيش قبل 48 ألف عام.

والمشكلة فيها أنها إذا غزت وتطفلت على كائنات حية، فمن الممكن أن تعود إلى نشاطها بشكل سريع جدا، وفق الخبير. 

لكن هل هذه الفيروسات كلها تؤذي الإنسان؟

الإجابة السريعة هي لا، بحسب أقزيز، إذ إن واحدا من المئة من هذه الفيروسات قد يؤذي الإنسان.

ومع ذلك، تشكل هذه الفيروسات القليلة العديدة خطرا على الحياة البشرية، خاصة مع ظاهرة التغير المناخي التي تؤدي إلى إذابة الجليد عن التربة الصقيعية.

 

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

تسريبات عن مظهر آيفون 16.. وداعا لبصمات الأصابع

وتتوقع الصحيفة أن تستجيب شركة آبل لهذه الشكاوى بتغييرات في تصميم هواتف آيفون 16، بما في ذلك استخدام مواد جديدة للتيتانيوم تحافظ على لونها الأصلي ولا تتأثر بالبصمات. وكانت آيفون 15 قد أثارت اهتماما كبيرا بفضل مواصفاتها…

ماسك يعلن “خبرا” طال انتظاره

أطلقت منصة يوتيوب إصدارا مبكرا من مكالمات الفيديو والمكالمات الصوتية لبعض المستخدمين في أكتوبر الماضي، بعد إعلان إيلون ماسك عن نية تحويل المنصة إلى تطبيق فائق (سوبر) يقدم خدمات تتراوح من المراسلة إلى المدفوعات من نظير إلى…

بقعة سوداء تتحرك.. ماسك يوثق الكسوف بـ “فيديو” من الفضاء

ظهرت بقعة ضوء بيضاء تمشي على الأرض في فيديو التقطه القمر الاصطناعي "ستارلينك" وشاركه مساك على منصة "إكس". حصد الفيديو الذي لا تتجاوز مدته 22 ثانية ويوثق للظاهرة النادرة أكثر من 50 مليون مشاهدة في أقل من 9…

“أبل” تعد بـ”طفرة” في تبني الذكاء الاصطناعي بمنتجاتها

أعلن تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة آبل، عن خطط الشركة في استثمار تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي التوليدي بشكل كبير، مشيراً إلى أن هذه التقنية ستجلب فوائد كبيرة للمستخدمين فيما يتعلق بالإنتاجية وحل المشكلات. ورغم بطء آبل في دمج…

خاصالشوكولاتة السامة.. قابس في حضرة الموت

أكثرُ من أربعة عقودٍ مرت على النكبة البيئية التي تعيشها مدينة قابس التونسية. المدينة التي تدفع ثمن وجود المجمع الكيميائي التونسي بين جنباتها. لا يحلمُ سكان المدينة بغير حياةٍ طبيعية، لا يتعرضون فيها لخطر الموت الذي يتربّص…

عرض المزيد من المقالات تحميل...لا يوجد المزيد من المقالات.